الألعاب المتوسطية بالجزائر مهددة بالفشل بسبب انسحاب منتخبات والنظام الجزائري يقول بلادنا تتعرض لمؤامرة

الواضح24
2022-05-23T12:13:04+00:00
رياضة
الواضح2423 مايو 2022آخر تحديث : الإثنين 23 مايو 2022 - 12:13 مساءً
الألعاب المتوسطية بالجزائر مهددة بالفشل بسبب انسحاب منتخبات والنظام الجزائري يقول بلادنا تتعرض لمؤامرة
محمد البقالي

باتت دورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط المقرر إقامتها بالجزائر نهاية الشهر المقبل، مهددة بالفشل، بعدما أعلنت منتخبات إيطاليا وفرنسا واسبانيا للفروسية عدم المشاركة في هذه الدورة.

وعزت المنتخبات المذكورة أسباب انسحابها من هذه المنافسة، إلى”غياب برنامج واضح وتنظيم لوجيستيكي وصحي من الدولة المنظمة”.

وكانت الجامعة الفرنسية للفروسية قد شددت في بلاغ لها على عدم المشاركة في هذه الدورة وقالت فيه “بعد مشاورات مع اللجنة الأولمبية الفرنسية، قررنا مقاطعة الألعاب المتوسطية في وهران بالجزائر، وعدم المشاركة لأن الجزائر لم تستطع توفير أبسط الضمانات بخصوص صحة وأكل وسلامة الخيل”.

وتفيد مصادر جيدة الاطلاع بأن منتخبات أخرى على وشك الانسحاب، وهي المغرب والبرتغال، وهذا ما سيدفع بالمنتخبات التي أعلنت مشاركتها إلى التخوف، وبالتالي حدوث انسحاب جماعي.

وأمام هذا الانسحاب، استعار محافظ الألعاب المتوسطية الأسطوانة من النظام الجزائري وهو يرد على المنسحبين، وقال إن بلاده تتعرض لمؤامرة من جهات خارجية، متهما المنتخبات المنسحبة بالتشويش على هذه الدورة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة