أنغولا تصدم نظام العسكر الجزائري

 ‏أنغولا تتخلى رسميا عن دعم أطروحة جمهورية الوهم الإنفصالية وتعلن دعمها لحل سياسي قائم على التوافق، وبالتالي تتخلى عن الأطروحة التي تروجها الجزائر بشأن قضية الصحراء المغربية.

وخرجت أنغولا من دائرة الدول الافريقية المدافعة عن البوليساريو، وهذا مكسب للمملكة المغربية، وانتصار جديد للديبلوماسية المغربية.

وأكدت أنغولا أنها تنوه بعلاقاتها مع المغرب، وتؤكد اهتمامها بإقامة تعاون طموح ومثمر في عدد من المجالات مع المملكة المغربية.

ويعتبر موقف أنغولا المعبر عنه، اليوم، تحولا جوهريا في السياسية الخارجية لأنغولا التي كانت ضمن محور جنوب إفريقيا والجزائر الداعم لجبهة البوليساريو الانفصالية.

وبعثرة أنغولا أوراق نظام العسكر الجزائري، الذي أصيب بصدمة شديدة أمام تحول الموقف الأنغولي، حيث كانت تعتمد عليه الجزائر للدفاع عن عصابة البوليساريو.

 

شارك المقال