خطير.. الدرك يستمع لابن برلماني على خلفية اقتحام مكتب اقتراع بالدريوش

الواضح24
سياسة
الواضح245 أكتوبر 2022آخر تحديث : الأربعاء 5 أكتوبر 2022 - 11:11 صباحًا
خطير.. الدرك يستمع لابن برلماني على خلفية اقتحام مكتب اقتراع بالدريوش

تطورات مثيرة تعرفها الانتخابات الجزئية بإقليم الدريوش حتى بعد الفروغ من التصويت وتحديد الفائزين بالمقعدين البرلمانيين اللذين أسقطتهما المحكمة الدستورية، حيث علمت “الواضح 24” من مصادرها، أن عناصر الدرك الملكي أوقفت أول أمس الاثنين وأمس الثلاثاء، مجموعة من الأشخاص للاستماع لهم على خلفية تورطهم في اقتحام مكتب تصويت بغرض العبث بالأصوات، من بينهم ابن أحد البرلمانيين الفائزين في الانتخابات الجزئية.

وأفادت المصادر، أن مصالح الدرك، استمعت لابن البرلماني عن حزب الحركة الشعبية محمد الفاضلي، الذي أعلن فوزه بأحد المقاعد المتبارى عليها، وذلك لتحديد مدى تورطه في اقتحام على أحد مكاتب التصويت.

وحسب المصادر ذاتها، فإن مجموعة من الأشخاص قاموا باقتحام مكتب التصويت رقم 8 بالدائرة الانتخابية 13، بجماعة أمهاجر، وذلك بغرض العبث بالأصوات وتزوير نتائج الانتخابات.

وفي حين تم إطلاق سراح ابن البرلماني المذكور، فلا زال التحقيق مستمرا من أجل كشف حيثيات الواقعة، إذ يرتقب أن تقرر المحكمة الدستورية في القادم من الأيام إعادة الانتخابات من عدمها، في حالة ثبوت تأثير هذه الأحداث على نتائج الانتخابات المذكورة.

وتجدر الإشارة، إلى أن نتائج الانتخابات الجزئية سلمت المقعدين البرلمانيين اللذين ألغتهما المحكمة الدستورية، إلى كل من يونس اشن عن حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بـ 16849 صوت، ووكيل لائحة حزب الحركة الشعبية، بـ 9504 صوت، فضلا عن عبد الله البوكيلي عن حزب التجمع الوطني الذي سبق وأن فاز السنة الماضية بالمقعد الأول.

هذا وانتقد مراقبون عامل إقليم الدريوش  بعد عدم إلغاء  نتائج صندوق مكتب التصويت رقم بجماعة أمهاجر  ، بسبب واقعة الزور ، وملء الصندوق بأوراق مرشح حزب الحركة الشعبية محمد الفضيلي.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة