جمال العسري يدعو سلطات طنجة لاتخاد حجر صحي مشدد وشامل

جمال العسري: لايمكن مهاجمة شركة رونو لهذا السبب

دعا القيادي النقابي وعضو المكتب السياسي للحزب الإشتراكي الموحد جمال العسري، السلطات المحلية لاتخاد قرار الحجر الصحي المتشدد والكامل بمدينة طنجة على غرار ما حصل في بلدان الصين وتونس والأردن، وذلك لتجاوز الوضع الكارثي الذي يعرفه الإقليم، خصوصا بعد تسجيل اليوم أزيد من 400 إصابة جديدة بفيروس كورونا في طنجة لوحدها.

وطالب العسري عبر صفحته الشخصية علىى الفيسبوك بمنع الخروج إلا لحالات استثنائية و إغلاق تام لجل المؤسسات و الوحدات الصناعية مع فرض حالة طوارئ مشددة لمدة أسبوعين و هي مدة عطلة العيد ، باعتبار أنه لا “مفر لنا من هذا القرار و إلا سنبقى أمان سباق تحطيم الأرقام القياسية لعدد المصابين “على حد قوله.

و انتقد جمال العسري تخبط المسؤولين عن المدينة بداية بالعمدة مرورا بالبرلمانيين و وصولا إلى المستشارين الجماعيين ، و أيضا حمل الوالي المسؤولية الأولى قالئلا “.. يبقى المسؤول الأول هو ممثل الحكومة … ممثل السلطة … السلطة الحقيقية … صاحب القرار … و من يتخذ القرار … و من يأمر بتطبيق القرار … و من يحاسب من لم ينفذ و يلتزم بالقرار … و من اتخذ العشرات من القرارات التي كانت وبالا على طنجة و ساكنتها ” .

واعتبر أيضا أن السلطات المنتخبة أذلت نفسها مجددا أمام السلطة المعينة ولم تستطع تسمية الأمور ووجهت نقدها فقط للمديرة الجهوية.

شارك المقال