هذه الشواطئ مفتوحة في وجه المواطنين ولم يشملها قرار الإغلاق

هذه الشواطئ مفتوحة في وجه المواطنين ولم يشملها قرار الإغلاق

دفعت الوضعية الوبائية المقلقة في بعض المدن المغربية، التي تشهد ارتفاعا في عدد الإصابات بفيروس كوفيد-19، السلطات إلى منع السباحة في عدد من شواطئها، لكن شواطئ بعض المدن لم يشملها قرار الإغلاق، لاسيما تلك التي لا تعرف ارتفاعا في عدد الإصابات بالفيروس.

وعلى رأس الشواطئ المفتوحة في وجه روادها، الشريط الساحلي في كل من مدينة الحسيمة، وتطوان، بالإضافة إلى شواطئ مدينة أكادير، وضواحيها، ومدينة الصويرة.

وتدخل شواطئ مدينة الداخلة، وسيدي إفني، أيضا، ضمن الشواطئ، التي لم يشملها قرار الإغلاق، فضلا عن تلك الموجودة ضواحي مدينة آسفي، وتلك التابعة إلى مدينة الجديدة، والتي لا تزال مفتوحة في وجه المواطنين إلى حدود اليوم.

يذكر أن الشواطئ التابعة إلى مدينة الدارالبيضاء، والمحمدية، وبنسليمان، وبرشيد، إضافة إلى مدينة سلا، وطنجة، وضواحيها، والقنيطرة، مغلقة لضمان عدم تفشي الفيروس فيها.

شارك المقال